النصر ليس «مايكون»

النصر ليس «مايكون»

(بصراحة) لا أتفق إطلاقاً على من اختزل مبدأ عدالة المنافسة في غياب لاعب أو تخلف مدرب، فهذه أمور تحكمها ظروف كل ناد ووضع لاعبيه، ومن الطبيعي أن يساوم النادي صاحب عقد اللاعب إن هو وجد فرصة لذلك، ولكن القرار السليم والموفق هو عدم إعطاء الفرصة لاستغلال الموقف والخضوع للمطالب التي عادة لا تكون منطقية في مثل هذه الظروف وأكبر مثل ما حدث من النادي التركي الذي حاول استغلال حاجة الفريق النصراوي لمايكون وطلب مبلغا لا يمكن أن يصدق، ولكن كل التحية والاحترام للإدارة النصراوية التي أصرت على موقفها وعدم الخضوع حتى ولاعبها يغادر وهي في أمس الحاجة إليه، ولكن دائماً الفريق الكبير والبطل لا يتأثر بغياب لاعب أو أكثر، فلنعتبر أن اللاعب لم يغادر واستمر، ولكن أصيب أوحصل له أي عارض هل يعتبر في إطار غياب العدالة.

فريق كالنصر يجب أن يثق في جميع عناصر الفريق ولا يتأثر بأي غياب، وبالعكس قد يكون في الأمر خيرة في منح الفرصة لوجه شاب متألق ينتظر الفرصة وهو عبدالإله العمري الذي أرى إن هو أخذ فرصته فستكون مباراة العمر له وانطلاقته الحقيقية نحو النجومية، والنصر سبق أن مر بنفس الحالة ولو أنها مختلفة عندما خرج لاعبوه البرازيليون الثلاثة ليلة المباراة ومع المنافس التقليدي الهلال احتجاجاً على عدم استلامهم مستحقاتهم المالية واعتقد الكثير أن مغادرتهم المعسكر قد تؤثر على خطة المدرب وأن الكارثة قادمة والهزيمة ساحقة إلا أن العكس قد حدث بالإصرار والعزيمة وخرج النصر فائزاً في اللقاء من أمام الهلال.

من الأخطاء الجسيمة وغير المدروسة ترسيخ مفاهيم خاطئة مثل غياب لاعب أو تخلف مدرب أو حتى تحديد حكم معين فالفريق الكبير والواثق والبطل لا يتأثر مهما كان حجم الغياب أو المشاكل، فدائماً ما يكون النقص مصدر قوة، وهذا ما نأمل أن نشاهده في القمة السعودية المنتظرة.

نقاط للتأمل

– مع كل الاحترام والتقدير للاعب مايكون إلا أنني شخصياً أعتبره لاعبا عاديا وغيابه غير مؤثر حيث إن حركته بطيئة ولا يجيد بناء الهجمة بطريقة صحيحة، وأتصور أنها فرصة لأن يأخذ النجم عبدالإله العمري فرصته وفي مباراة من العيار الثقيل وأن تكون انطلاقته نحو النجومية.

– التعاون الجيد والسلس الذي تبنته إدارتا النصر والأهلي فيما تبقى من مدة عقد اللاعب عبدالفتاح عسيري نموذج جيد وحضاري بطريقة احترافية، الكل يستفيد من الآخر، وهذا هو مبدأ الاحتراف الحقيقي، وكم كنت أتمنى أن يسود هذا التعاون والعمل بين جميع الأندية.

– استعدت جميع الأندية بفرقها ولاعبيها وعملوا جهدا مضاعفا لقصر مدة الإعداد ولتأخر وصول بعض اللاعبين في ظروف استثنائية بسبب جائحة كورونا، ولم يبق إلا الانطلاقة، فالكل يأمل أن يصاحب هذا الجهد مستوى تحكيمي مميز وقليل الأخطاء من الحكام الأجانب أو المحليين على حدٍ سواء.

خاتمة:

اللهم أنت الشافي المعافي ألبس والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الصحة والعافية وأزل البأس عنه وفرحنا بشفائه وأدم عليه العفو والعافية يا رب يا كريم يا مجيب الدعوات.

من العايدين

من فضل ربي علي وكرمه أن يكون اليوم الجمعة أول أيام عيد الأضحى المبارك الذي يصادف يوم مقالي الأسبوعي، هنا في جزيرة الوطن، وبهذه المناسبة أتقدم بالتهنئة لوالدتي الغالية وإلى مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد والشعب السعودي والأمتين العربية والإسلامية داعيًا المولى أن يعيده على الجميع بالخير والسعادة.

وعلى الوعد والعهد معكم أحبتي دائماً عندما أتشرف بلقائكم كل يوم جمعة عبر جريدة الجميع (الجزيرة) ولكم محبتي وعلى الخير دائماً نلتقي.

نقلا عن الجزيرة