بعد بيان الصلح.. “جستنيه” يكشف كواليس العلاقة بين النصر والاتحاد !

بعد بيان الصلح.. “جستنيه” يكشف كواليس العلاقة بين النصر والاتحاد !

المرصد الرياضبة: أشاد الإعلامي الرياضي عدنان جستنيه، اليوم السبت، بموقف نادي الاتحاد، بالموافقة على التصالح مع النصر، بعد سنوات من الخلاف.

وكتب “جستنيه” عبر حسابه الرسمي على تويتر: “البيان الموحد الصادر من إدارتي الاتحاد والنصر بصرف النظر عن مسبباته أراه بمثابة فرصة ثمينة لتأكيد ما جاء في محتواه عملياً، لم يكن لإدارات الاتحاد المتعاقبة أي خصومة أو مواقف ضد الكيان النصراوي بل يشهد التاريخ أن رجالات الاتحاد كانت لهم مواقف رجولية بما في ذلك جماهير العميد وإعلامه”.

وتابع قائلًا: “حرصاً على دعم مسيرة نادي النصر محلياً وخارجياً ليكون منافساً صلباً وشكل إعلام الاتحاد قوة ضاربة بتبني قضايا النصر بنشرها والدفاع عنها وكذلك قام بأحتواء كوادر صحفية ناشئة كبرهم وصنع منهم إعلاماً قادراً على أن يكون له وجود وحضور قوي في وسائل الإعلام وهذا ما تحقق اليوم ولله الحمد”.

وأضاف الإعلامي الرياضي: “أن من عكر هذه العلاقة أحد الرؤساء السابقين بتصريحات غير لائقة ضد لاعبي الاتحاد ونسفه لتلك العلاقة المتميزة بين الناديين بكلمات أساء فيها للكيان الاتحادي إضافة إلى بعض من إعلام النصر كان وما زال ناكراً لـ”الجميل”مما تسبب بشكل مباشر في هدم علاقة عقود تسودها الاحترام والتقدير المتبادل”.

وأختتم حديثه قائلًا: “بين كل النصراويين والاتحاديين عموماً.. أتمنى بالفعل تقدير النصراويين إدارة وأعضاء شرف وإعلام لنادي الاتحاد ككيان وموقف إداراته المشرف بالتنازل عن الشكوى مبني قولاً وفعلاً على حسن نوايا صادقة لفتح صفحة جديدة بعلاقة متميزة بين الناديين لا تكون مبنية على مصلحة وقتية تزول بزوال تلك المصلحة”.