من يكون ضحية تين كات الأولى؟

من يكون ضحية تين كات الأولى؟

سبورت المرصد:مع قدوم المدرب الهولندي هينك تين كات لتدريب الفريق الأول لكرة القدم بـ الاتحاد، يستعد المدرب الهولندي لصنع غربلة بالفريق خلال الفترة المقبلة، من أجل تحقيق النتائج الإيجابية وإنقاذ موسم العميد.
ويُواجه اللاعب التشيلي كارلوس فيلانويفا خطر الرحيل عن صفوف الاتحاد في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة؛ وذلك بسبب تراجع مستواه الفني والبدني بشكل ملحوظ مؤخرًا.
وكان المدرب خالد القروني المدير الفني الأسبق لنادي الاتحاد، أكد بأنه لو كان مدربًا للعميد لكان تخلى عن فيلانويفا في الميركاتو الشتوي.
وبدأ المدرب الهولندي هينك تين كات، المدير الفني لنادي الاتحاد، وضع يده على الخطة التي سيسير بها مع العميد خلال الفترة المقبلة.
وقالت تقارير صحافية بحسب “المواطن”: إن تين كات طلب من رئيس الاتحاد أنمار الحائلي منحه الفرصة لمدة 30 يومًا، وذلك لتقديم التقرير النهائي عن الفريق مع عرض احتياجات النادي من أجانب ومحليين سواء لضمهم أو مغادرتهم للفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية.
وستكون أمام المدرب الهولندي مهمة صعبة من أجل انتشال الاتحاد من النتائج السيئة، التي حققها الفريق مؤخرًا في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.