الرئيسية / تيديسكو يواجه خطر فقدان منصبه في مباراة بايرن ميونخ وشالكه

تيديسكو يواجه خطر فقدان منصبه في مباراة بايرن ميونخ وشالكه

تيديسكو يواجه خطر فقدان منصبه في مباراة بايرن ميونخ وشالكه

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

سبورت المرصد-رويترز: بدأ دومينيكو تيديسكو موسمه الثاني في تدريب شالكه بشكل كارثي وفي ظل اللعب مع العملاق بايرن ميونخ حامل اللقب في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم يوم السبت المقبل فإن المدرب البالغ عمره 33 عامًا يبدو قريبًا من فقدان منصبه.

وكان اختيار تيديسكو مفاجئًا عندما تولى تدريب شالكه الموسم الماضي لأنه كان يحمل خبرات محدودة في الدرجة الثانية ولم يكن لاعبًا محترفًا قبل ذلك، لذا لم يكن من السهل على المشجعين توقع ما سيحدث.

لكن المدرب الشاب ترك بصمة سريعة وقاد شالكه لاحتلال المركز الثاني والعودة إلى دوري أبطال أوروبا بعد غياب ثلاث سنوات كما حظي بإشادة كبيرة من المشجعين بعدما قاد انتفاضة عقب التأخر 4-صفر أمام غريمه بروسيا دورتموند وخرج بالتعادل 4-4.
وبعد الانتفاضة اختير تيديسكو كرجل المباراة، لكنه يشعر حاليًا بمعاناة بعد خسارة أول ثلاث مباريات في الدوري وتذيل المسابقة مع باير ليفركوزن دون نقاط.

وعاد شالكه إلى الظهور في دوري الأبطال وتعادل 1-1 مع بورتو لكن تيديسكو يدرك جيدًا أن الفريق يحتاج إلى تطور كبير إذا كان يريد تكرار تألق الموسم الماضي.

وقال تيديسكو “المباراة أمام بورتو تمثل خطوة مهمة في الطريق الصحيح. هذا مؤشر إيجابي. من المهم أن نرى نوعية عقلية وسلوك لاعبي فريقي”.

وبكل تأكيد فإن الفوز على بايرن ميونخ سيمنح شالكه دفعة مذهلة في الطريقة الصحيح إذ يتصدر العملاق البافاري الدوري بتسع نقاط لكنه يفتقد عدة لاعبين بسبب الإصابة مثل كينجسلي كومان وكورنتين توليسو وتياجو ألكانتارا ورافينيا.

لكن نيكو كوفاتش مدرب بايرن الجديد تلقى دفعة مهمة بعودة البرتغالي الواعد ريناتو سانشيز إلى مستواه خلال الفوز 2-صفر على بنفيكا في دوري الأبطال يوم الأربعاء.

وانضم لاعب الوسط البالغ عمره 21 عامًا إلى بايرن منذ عامين، لكن بعد موسم أول مخيب للآمال شارك مع سوانزي سيتي الموسم الماضي على سبيل الإعارة.

وبعد التسجيل في مرمى بنفيكا بات سانشيز مرشحًا للمنافسة على مكان في التشكيلة الأساسية يوم السبت خاصة مع استمرار الشكوك حول مشاركة المصاب تياجو.

وقال كوفاتش “ما كنا نريده هو بدء مشوارنا بقوة في الدوري الألماني ودوري أبطال أوروبا ولقد نجحنا في ذلك. الآن يجب التحلي بالتركيز لأننا ندرك أن هناك رغبة في إسقاطنا”.

وسيلعب بروسيا دورتموند، صاحب المركز الثاني بسبع نقاط، في ضيافة هوفنهايم الذي يشارك أيضًا في دوري الأبطال، لكنه خسر مرتين في أول ثلاث مباريات في الدوري المحلي.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
الرياضة العربية