الرئيسية / “ملك روما” يعترف بسر يعود لعام 2010

“ملك روما” يعترف بسر يعود لعام 2010

“ملك روما” يعترف بسر يعود لعام 2010

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

سبورت المرصد_سكاي نيوز:أقر أسطورة نادي روما الإيطالي السابق، فرانسيسكو توتي، بسر لم يفصح عنه منذ عام 2010، وهي الواقعة الشهيرة بتعديه بالضرب على مواطنه ماريو بالوتيلي.
وتعرض “ملك روما” لواقعة طرد شهيرة في مايو عام 2010 خلال مباراة فريقه مع إنتر ميلانو في نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم، حينما قام بتوجيه ركلة قوية لبالوتيلي.
وتحدث توتي لصحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية عن هذا الطرد الشهير بقوله: “الضربة كانت رهيبة ونتاج تراكم سنوات من الأحداث”.
وأضاف: “كان يستفزني لسنوات. وقد سبني ذات مرة، وأيضا وجه السباب لجماهير روما. كانت الواقعة نتيجة تراكمات لسنوات”.
وواصل: “كان خطأ جسيما. لكن من الغريب أنني لم أواجه بتدخل من جانب لاعبي إنتر ميلانو”.
وتابع توتي: “وأنا أغادر الملعب، منحني ما يكون لاعب إنتر إشارة إيجابيه بكف يده. وشعرت حينها أن بالوتيلي كان ينشئ مشاعر سلبية حتى بين زملائه في الفريق”.
كان فرانشيسكو توتي قد ذكر أن ماريو بالوتيلي لا يتعلم من الأخطاء التي يقع فيها مع كل فريق لعب له.
ونشبت خلافات بين فرانشيسكو توتي وماريو بالوتيلي خلال نهائي كأس إيطاليا بين روما وإنتر ميلانو، والتي انتهت بفوز إنتر بهدف وحيد عام 2010.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب
الرياضة العالمية
الرياضة العربية