الرئيسية / بالفيديو..دياز يكشف العديد من المفاجآت حول أسباب رحيله من الاتحاد!

بالفيديو..دياز يكشف العديد من المفاجآت حول أسباب رحيله من الاتحاد!

بالفيديو..دياز يكشف العديد من المفاجآت حول أسباب رحيله من الاتحاد!

سبورت المرصد-العربية:أوضح المدرب الأرجنتيني رامون دياز، أنه قدم عدة لاعبين ليتعاقد نادي الاتحاد معهم، إلا أنه المشرف العام على الفريق وقع مع 2 فقط وهم البرازيلي رومارينيو والمغربي كريم الأحمدي، مضيفاً بأن الاتفاق بينه وبين الأخير كان معدوماً.

وقال رامون دياز خلال أولى مقابلاته مع “في المرمى” عقب إقالته من الاتحاد: أعتقد أن المرحلة والوقت كانتا ضيقتين جداً، لأن إشرافي على الاتحاد هو إشراف على مشروع جديد كليا، لأن الإدارة جديدة واللاعبين جدد أيضا، فكنا نحتاج وقت أطول، لكن الوقت كان ضيق جدا للأسف.

وأضاف دياز: نحن جئنا والفريق يحتاج للعمل من الصفر وأي مدرب سيحتاج إلى وقت أطول ووقت أكبر، لذلك كنا نحتاج إلى وقت أطول وكاف، وهذه البداية كانت تشبه البداية مع الهلال، لأن التعثر كان حاضرا في الأول، ومع الوقت تعرفنا أكثر على قدرات اللاعبين المحليين والأجانب، وبعدها وظفنا القدرات وتحسن المستوى تدريجيا حتى حققنا النتائج المرجوة.

وحول تعاقدات الاتحاد، أوضح دياز: عند التعاقد، كانت الأهداف واضحة لنا جميعا، وكان رئيس النادي متعاون جدا وعنده الرغبة الكاملة بأن يضع النادي في موقع متقدم، لكن للأسف كل هذا تغير وأصبحت المهمة صعبة، لأنه لم يكن هناك توافق بيني والمشرف العام على الفريق بخصوص الأسماء التي طلبتها للتوقيع معها، على الرغم من أن المقيرن وفر كل شيء لنجاح الفريق، وهذا أحزنني لأني لم أحقق رغبته.

وزاد دياز بأن الجماهير كان لها تأثيراً كبيراً في إقالته: كانت الجماهير سببا في الضغط على الإدارة لإقالتي، ويجب عليها أن تكون واضحة مع الجماهير، بأن الفريق يمر بمرحلة بناء وتكوين، ويحتاج للصبر والوقت، وأرجو أن تصبر الجماهير الاتحادية على المدرب القادم.

وأكد دياز بأن إدارة المقيرن منحته الوقت الكافي ولم تضغط عليه: الإدارة كانت تعطيني الحرية تماما باتخاذ القرارات الفنية، وفي مبارياتنا لم نكن سيئين إلا في مباراة واحدة، وبعد التعاقد معي اجتمعنا مع الإدارة وأعطيناهم المواصفات التي نريدها في اللاعبين وقدمنا بعض الأسماء كذلك، وعند عودتنا إلى الأرجنتين قبل المعسكر، كان التواصل بيننا كذلك عن طريق إيميليانو، وفي الأخير لبوا طلباتنا بالتوقيع مع لاعبين اثنين من القائمة، وهما كريم الأحمدي ورومارينيو، والبقية لم نختارهم، لأننا لم نكن على توافق مع المشرف العام على الفريق، لأنه أحضر لاعبين بمميزات مختلفة عن ما أردناه.

وأضاف دياز بأن علاقته مع فيلانويفا قوية وبأنه لاعب كبير، وقال: أرى أن فيلانويفا لاعب محترف قبل أن يكون لاعب ممتاز، إضافة إلى أنه يعرف ظروف الفريق، ولكنه تأثر لأن الخطة التي كان يلعب بها تغيرت وهذا يؤثر بلا شك على أدائه، إضافة إلى ذلك، فيلانويفا تأثر بمستوى الفريق وارتكب أخطاء مع باقي العناصر، ويجب أن أشدد أن على أن علاقتي معه ممتازة جدا ولا أي مشاكل بيننا.

واستطرد المخضرم الأرجنتيني بأن نجله يعد ركيزة أساسية في طاقمه الفني، وقال: إيميليانو يعمل معي منذ 6 سنوات، وهو أحد أعمدة الفريق الفني معي، وحققنا بطولات معا، ودوره تنظيمي بحت، وتطبيق الرؤية الفنية لي، بالإضافة إلى قدرته في التواصل مع الإدارة كونه يتحدث اللغة الإنجليزية وأنا لا أجيدها وهو يعمل بكل جهد وقوة ويتطور بشكل ملحوظ، ولم يأخذ أكبر من مساحته أبدا في الفريق، ولا يتعداه داخل الجهاز الفني. وللتنويه هو لم يكن يرغب أن ندرب في الاتحاد، كونه متعلق بالهلال، ويحبه كثيرا، لكني أجبرته وأرغمته على العمل في الاتحاد لأنه مشروع جديد، والنجاح فيه سيكون أهم من النجاح في الهلال.

واختتم دياز بتأكيده أن تأثيره الفني لم يختلف عن سابقه في الهلال، وقال: رامون الهلال لم يختلف عن رامون الاتحاد، لكن الهلال كان فريقا أكثر جاهزية، ولديه ميزة استمرارية اللاعبين، مما تسبب في تسهيل العمل هناك، وهذا كله مختلف عن الاتحاد الفريق الجديد بالكامل تحت إدارة الشاب نواف المقيرن كان لديه طموح كبير، واهتمام عالي بأن يصل الفريق إلى الأمام، لكنه فريق مفكك تماما ويبدأ من الصفر، وكل شيء فيه جديد.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
الرياضة العربية