الرئيسية / أزمة دفاع في النصر

أزمة دفاع في النصر

أزمة دفاع في النصر

صحيفة المرصد:دخلت إدارة النصر في أزمة بسبب خط الدفاع بعد رفض المدافع الشاب عبدالله مادو عرضاً من الإدارة لتجديد عقده الذي ينتهي نهاية الموسم المقبل، حيث قدمت له الإدارة السقف الأعلى من الرواتب 2.4 مليون ريال لكل سنة ولمدة ثلاث سنوات دون أي ميزات أو بدلات أخرى.
وعلمت “النادي” أن رفض مادو جاء بسبب رغبته تقديم عرض أفضل من عدة نواح كالمدة والتي يريدها خمس سنوات إضافة للراتب السنوي أسوة بزملائه المدافعين، في وقت تقرر بشكل كبير رحيل المدافع محمد عيد عن صفوف النصر بعد أن اقترب عقده من الانتهاء حيث يتبقى عليه أسابيع قليلة دون أن تقدم له إدارة النصر أي عرض.
وتؤكد المصادر بأن إدارة النادي ستقوم بالاستغناء عن المدافع علي الخيبري القادم من العروبة والذي كان إحدى الصفقات الفاشلة حيث لم يقدم مايشفع له من أجل المشاركة حتى كلاعب احتياطي بالرغم من تداول أكثر من مدرب على النصر وجميعهم لم يقتنعوا، وكان اللاعب قد خاض تجربة احترافيه في السيلية القطري الموسم قبل الماضي.
ومازاد الطين بلة ضبابية ملف المدافع عمر هوساي الذي تبقى في عقده عام وحد، حيث ستفتح معه إدارة النصر مفاوضات مباشرة قبل دخوله الستة شهور، وفي حال لم تنجح في مفاوضاتها مع اللاعب فإنها مصطرة لبيعه قبل أن يذهب بشكل مجاني.
وتعول إدارة النصر على مدافعيها بالفريق الاولمبي عبدالاله العمري وحمد العقيلي لتصعيدهما الموسم المقبل للفريق الاول مع استمرارية المحترف البرازيلي برونو أوفيني للاستفادة منه ومن خبرته مع حرص الإدارة الابقاء على عمر هوساوي.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب