الرئيسية / بعد التفريط في الحراس.. الشباب ورطان

بعد التفريط في الحراس.. الشباب ورطان

بعد التفريط في الحراس.. الشباب ورطان

المرصدسبورت: أصبح مركز الحراسة هاجسا مزعجا للجهاز الفني بنادي الشباب بعد رحيل كل من الدوليين محمد العويس للنادي الأهلي و وليد عبدالله لنادي النصر، وضعف الحراس المتواجدين بالليث محمد العواجي و منصور الجوهر ، حيث بدأت ادارة نادي الشباب بالبحث عن حارس بطلب من الجهاز الفني لملئ الفراغ الذي تركه رحيلهما . وقد وضعت إدارة الشباب التعاقد مع حارس مرمى من أحد أندية «دوري جميل» أو دوري الدرجة الأولى هدفاً رئيسياً خلال الصيف .
وتحول مركز الحراسة من نقطة قوة إلى نقطة ضعف بعد التفريط بأفضل حارسين في الملاعب السعودية حالياً، فضلاً عن التفريط قبلها بالحارس حسين شيعان الذي انتقل إلى النصر والحارس إبراهيم زايد الذي رحل للفيصلي.

 

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
الرياضة العربية