الرئيسية / عودة الشمراني للهلال

عودة الشمراني للهلال

عودة الشمراني للهلال

بقلم : صالح الهويريني

اختتم الهلال موسمه بنجاح ثالث تمثل في بلوغه للدور ربع النهائي في دوري أبطال آسيا بعد نجاحه في الحصول على بطولة الدوري (أقوى البطولات).. وتحقيق بطولة كأس الملك سلمان (أغلى البطولات).. كل ذلك جاء ليؤكد أن الموسم المنقضي كان موسماً متميزاً للهلال، وأن إدارته بقيادة الأمير نواف بن سعد (بدعم أعضاء الشرف) قد قامت بجهد كبير وقدمت عملاً ناجحاً وكان من المنطق أن تكون النتائج هي تلك النجاحات الثلاثة.
– ما أجمل المنطق عندما يفرض نفسه.. وما أحلى النجاح عندما يتكرر في موسم شاق ويكون مرهق بدنياً ونفسياً.. هكذا كان حال الهلال في موسمه المتميز والنجاح الذي أثار الفرح والفخر داخل أوساط محبيه وعشاقه.. شكراً لنجوم هذا الهلال.. ولجهازه الفني ابتداء من رأس الهرم دياز.. والشكر أيضاً موصول لجهازه الإداري بقيادة فهد المفرج ومن خلفهم وجه السعد (نواف) ونائبه المهندس عبدالرحمن النمر.
– الهلال السعودي هو الأكثر وصولاً للنهائيات الآسيوية.. والأكثر تحقيقاً للبطولات الآسيوية.. وأكثر من سجل أهدافاً في البطولات الآسيوية (هكذا كتبوا في موقع دوري أبطال آسيا).. أما في (موقعنا).. فنقول (إن الهلال هو الأكثر بطولات محلية.. وخارجية.. والأكثر أيضاً انتصارات في مواجهاته مع الفرق المنافسة).. كل ذلك يؤكد أن الهلال هو منبع التميز على الصعيدين المحلي والآسيوي.. وأنه من حق عشاقه أن يفتخروا ويفاخروا به.
– المهاجم السوري الرهيب عمر خريبين قلب الموازين (تهديفياً) في الهلال وكان إضافة ممتازة.. وسالم الدوسري أصبح (شكل ثاني) ومفيداً للفريق مثلما كان في بداية مشواره الكروي.. كما أن عودة ناصر الشمراني تظل مطلوبة ولكن بشرط أن يعرف (ما له وعليه) داخل الملعب وخارجه، وأن قناعات المدرب يجب أن تُحترم وهي التي يجب أن تفرض نفسها سواء كان ناصر لاعباً أساسياً.. أو احتياطياً.. أما عدا ذلك (أبلعب وإلا أبازعل) فعودته للهلال تبدو مستحيلة ومن الأفضل ألا تتم.
كلام في الصميم
– خالف الأهلي التوقعات وانتصر على ظروفه وهزم الأهلي الإماراتي (3-1) وعلى إثر ذلك واصل مساعيه بحثاً عن البطولة الآسيوية التي لم يتذوق طعمها طوال تاريخه.
– مثلما اشتكى مساعد الزويهري الرئيس السابق للأهلي من عبارات السب والشتم التي طالته من جماهير أهلاوية.. ها هو الرئيس الحالي للأهلي أحمد المرزوقي يشتكي أيضاً هو الآخر من تلك العبارات ومن ذات الجماهير.. فهل هذا هو (الرقي) الذي يصفون به الأهلي؟!
– يقول أحد الزملاء: إن (تميز) الهلال أضعف الدوري السعودي.. أما الحقيقة فتقول إن (تميز) الهلال قد أعاد كل فريق إلى موقعه الطبيعي.
– الكرواتي زوران الذي استغنت عنه إدارة النصر من أجل خاطر (….) قاد العين الإماراتي بكل تفوق إلى الدور ربع النهائي الآسيوي بنصف درزن أهداف دك بها شباك الاستقلال الإيراني.. الأكيد أن النصر فرط في زوران وخسر مدرباً كبيراً.
– انتهت عمارة المسجد الملحق بمقر نادي الهلال الذي تكفل الأمير فيصل بن سلطان بن عبدالعزيز بمصاريف بنائه باسم الأمير عبدالله بن سعد -رحمه الله-.. جزاك الله خيراً يا سمو الأمير فيصل وجعل ما أنفقته في موازين أعمالك يوم لا ينفع مال ولا بنون.
– أقوى عبارات سمعتها مؤخراً هي تلك التي قالها رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي وتمثلت في (جمهور النصر صبر على بطولة الدوري سنوات طويلة.. فلماذا لا يصبرون على فترة رئاستي).. بصراحة قوية يا كحيلان.
– حصيلة منتخبنا للشباب في المونديال (فوز.. تعادل.. وخسارتين).. للأسف الحصيلة كانت دون الطموحات.
سنوات غياب الاتحاد
– في موسم 1387هـ حقق الاتحاد بطولة كأس الملك على حساب النصر وجراء فوزه في النهائي بنتيجة (5-3).. بعد هذه البطولة غاب الاتحاد عن منصات التتويج لمدة (14) موسما، حيث كانت العودة من خلال بطولة الدوري المشترك موسم 1402هـ وعلى حساب الشباب.
– الاتحاد إبان فترة غيابه لمدة (14) موسما عن (المنصات) عانى كثيراً من عدد مرات السقوط ووصل إلى مباراة نهائية واحدة خلال هذه الفترة وهي تلك التي خسرها برباعية (صفر-4) من أمام الأهلي في نهائي كأس الملك في موسم 1399هـ.
– غياب الاتحاد عن البطولات كان أيضاً على صعيد (بطولة الدوري) التي لم يحققها إلا بعد مرور (20) موسما على بداية أول دوري ممتاز أقيم في المملكة (موسم 1397هـ) وعلى اعتبار أن أول بطولة حققها الاتحاد لهذا الدوري كانت في موسم 1417هـ وإذا وضعنا بعين الاعتبار أيضاً أن (بطولة الدوري المشترك) التي حصل عليها الاتحاد في موسم 1402هـ لا تصنف كبطولة دوري ممتاز.
مع العلم.. أن الاتحاد تأسس في عام 1347هـ وخلال أول (70) عاماً من عمره (وحتى نهاية موسم 1416هـ) لم يحقق سوى (12) بطولة رسمية فقط وذلك من إجمالي عدد بطولاته الرسمية التي بلغت حالياً (34) بطولة الأمر الذي يؤكد أن (عز) الاتحاد (بطولياً) قد بدأ من موسم 1417هـ وعلى اعتبار أنه بعد هذا الموسم (موسم 1417هـ) وحتى نهاية الموسم المنقضي تمكن من تحقيق (22) بطولة رسمية.

نقلا عن الجزيرة

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب