الرئيسية / وزارة الإعلام لن تحمي هيئة الرياضة من الاتحاديين

وزارة الإعلام لن تحمي هيئة الرياضة من الاتحاديين

وزارة الإعلام لن تحمي هيئة الرياضة من الاتحاديين

بقلم : وليد الفراج

لا يمكن أن تستمر هيئة الرياضة بالتعامل مع ملف خطير مثل ملف نادي الاتحاد بهذة الطريقة التي نراها الآن، كل الأسابيع الماضية كنّا نجد العذر لرئيس الهيئة محمد آل الشيخ لأنه مرتبط بملفات متعددة في الدولة وكان أحد أعضاء اللجنة الخاصة بترتيبات زيارة الرئيس الأميركي ترمب إلى المملكة العربية السعودية، مرت القمة ولايزال الصمت مستمرا ولا أظن أن الرئيس سيستطيع الصمت أكثر حتى لو قال (ساصمت وليحدث ما يحدث)!.
عزيزي الرئيس إن نادي الاتحاد يمر بأزمة خطيرة ويحتاج بشكل عاجل إلى إدارة لأجل مواجهة ملف الديون الخطير وربما لم يبلغك أحد أن النادي يقترب من صدور قرارات دولية ربما تكلفه الهبوط لا سمح الله إلى دوري الدرجة الأولى وهذا ليس ناد صغير حتى يحدث هذا الأمر من دون ردود فعل اجتماعية وشعبية قاسية وستكون ردود الفعل موجهة نحو الهيئة ونحوكم شخصيا، ومهما حاولت وزارة الثقافة والإعلام من حماية الهيئة وضغطت على وسائل الإعلام فإن ردة الفعل الاجتماعية في غرب السعودية لن تكون سهلة في مواقع التواصل الاجتماعي وهنا لن تستطيع الهيئة تقديم دعاوى قانونية ضد 100 ألف شخص.
عزيزي الرئيس انني لا احمل إليك تهديدا لا سمح الله، ولا أحرض الرأي العام عليكم لكن يجب أن تعلم أن إدارة الرياضة وهى المحرك الأول للرأي العام السعودي تختلف عن كل مواقع المسؤولية التي عملت بها في حياتك المهنية.
إن التأخير يضغط على فريق الاتحاد ويعتبر تدخلا واضحا في المنافسة في الدوري المقبل لمصلحة الهلال والأهلي وربما النصر وهذا أمر غير عادل أبدا، اننا لا نطلب منك تمويل ديون الاتحاد لكن أحسم الأمور وأصدر قرارا بالتكليف بسرعة، الوضع خطر جدا جدا.

نقلا عن الرياض

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب
الرياضة العربية