الرئيسية / النصراويون: ياكحيلان النجوم تطير مع كل تأخير

النصراويون: ياكحيلان النجوم تطير مع كل تأخير

النصراويون: ياكحيلان النجوم تطير مع كل تأخير

المرصد سبورت:من أهم الاسباب التي تأخر النصر عن تسجيل اللاعبين الأجانب، ضعف الموارد المالية لـ(النادي)، إضافة إلى استحقاقات النادي السابقة من رواتب متأخرة وصلت الى 10 أشهر تقريبا، اضافة الى ديون للاعبين سابقين سواء محليين او اجانب وهو ما ارهق الميزانية النصراوية التي لاتجد الداعمين الحقيقين من اعضاء الشرف، حيث تنصب الميزانية بشكل كبير على رئيس النادي الامير فيصل بن تركي، مع بعض الدعم من أعضا الشرف لا يرتقي إلى أهمية كيان كبير مثل النصر ينافس كبار جميل.

من الواضح أن ادارة النادي تبدو متريثة في صفقات اللاعبين الأجانب، املا في تحقيق اقصى فائدة مرجوة، في ظل شح الضخ المادي مما يجعلها تبتعد عن التعاقد من اجل اكمال العدد فحسب، خصوصا وان الفريق قد مر في السنوات الأخيرة بتجارب سيئة مع اللاعبين الاجانب، وهو عامل أساسي في تضخم ديون النصر.

صفقات بدون قيمة

تميز النصر في فترات العودة السماح بالاستعانة باللاعب الاجنبي في بداية التسعينات، من أكثر الانديه استفادة من هذا العنصر، بل إنه النصر سجل تعاقد ذات فائدة وصدى عالمي ولو لفترة محدودة مثل البلغاري خريستو ستيشكوف هداف كاس العالم 1994م والعاجي يوسف فوفانا والبوليفي خوليوسيزار والجزائري موسى صايب والغاني أوهين كيندي وتنوريو هداف اكوادور وغيرهم، لكن في السنوات الـ8 الاخيرة كان العنصر الاجنبي في النصر متواضع المستوى ولم يحقق الاماني التي ينشدها الجمهور الاصفر، حيث تعاقد النصر من موسم 2009 وحتى 2017 مع مايقارب من 37 لاعبا في مختلف المراكز، ولم يفلح أي لاعب في أن يحفظ اسمه في ذاكرة جمهور الشمس، رغم وجود اسماء كبيره مثل المصريان حسام غالي وحسني عبدربه والكويتي بدر المطوع والعماني عماد الحوسني، فكانت صفقات محدودة التأثير.

سرور : اختيارات الأجانب تحتاج لتركيز

اعتبر هاشم سرور أحد ابرز لاعبي النصر السابقين، أن اختيار اللاعب الأحنبي يجب ألايتم باستعجال أو من أجل التعاقد فقط، وبين ذلك قائلا:” الاستعجال في التعاقد ليس من صالح الفريق، فالوقت مبكر والتأني في الاختيار يزيد الصواب، ولو قلت لي فترة الاستعداد المبكرة مهمة، فردي عن الاستعداد مهم بالنسبة للدول التي بها إجازة وانقطاع الموسم الرياضي لفترة طويلة ولاعبيها غير محترفين بصورة كاملة، أما اللاعبون الأجانب المراد جلبهم لانديتنا فالغالب ن دول متقدمة كرويا، ولديهم برامج تدريبية إما جماعية مع انديتهم أو فردية إن كانو في اجازاتهم وهم يطبقون الاحتراف الحقيقي، لذلك قي اي وقت تتعاقد معه فهو جاهز.

وتابع : إذا كان المحترف عربيا فهناك فرق، فلاعبون لا توجد لديهم ثقافة التمارين الفردية التي يقوم بها اللاعب للمحافظة على لياقته ووزنه وهنا لابد من المسارعة في التعاقد مبكرا.

وعن تأخرالتعاقدات، أوضح: لدى نادينا فليس لدي العلم بالأسباب، ولكن الادارة وعلى رأسها الأمير فيصل بن تركي، هم الأقرب مني وكل ماعرف أن النصر بإذن سيكون فرس الرهان في الموسم الجديد.

وواصل سرور: اعتقد ليس من الضروري أن تشارك العناصر الاجنبية في الدورة العربية او في فترة الاعداد، إلا إذا كانت لياقتهم غير مكتمله فهنا اقول: إن وجودهم بهذه البطولة مهم والسبب أن البطولة هي مكملة للبرنامج الإعدادي للفريق.

وختم المحور الفنان : المهم لي ولكل من يحب النصر أن يوفق الله نصرنا ليعود كما نحب وكما يرضى عنه جمهوره وعشاقه، فهناك عمل جبار بقيادة الرئيس المحب لهذا الكيان الأمير فيصل بن تركي، الذي يعمل ليل نهار دون كلل اوملل من أجل جماهير الشمس، ويستحق مني الشكر والدعاء بأن يوفقه الله ويوفق نادينا وأن يكون حصاد هذا المجهود وانتصارات وتتويج بالبطولات.

الفهد: الرؤية الفنية مهمة

أعاد لاعب النصر السابق ناصر الفهد، اسباب التأخر في إعلان اللاعبين الأجانب في ناديه الى البحث عن العنصر المفيد فنيا، وقال الفهد:” بلاشك الجمهور عاطفي ويبحث عن الانجاز السريع في العمل، ولكن الادارة مع الجهاز الفني هي المعنية بهذا الجانب، ومن غير المعقول ان يتم التعاقد من اجل الاهواء او من اجل ان يقول عنك الجمهور انك اتممت التعاقدات في وقت وجيز.

واضاف: اعتقد ان الضغوط الجماهيرية من بعض المحبين ليس له مايبرره، ويجب على العاشق للكيان ان يدعم تحركات ادارة ناديه، ولايزيد الضغوط عليها، والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل المطلوب ان تخرج ادارة النصر لتخبر الجماهير عن تحركاتها لجلب اللاعبين الاجانب ليرضى البعض عنها؟!

هذا الملف كما يعلم الجميع يتخذ صفة السرية لأن الصفقات تواجه دخول منافسين للمزايده او محاولة البعض التأثير على قرار اللاعب، وهذا الأمر مرده تسريب المفاوضات. وأكمل: أرى أن التأخر في اعلان اللاعبين الاجانب والبحث مع الجهاز الفني على اللاعب المفيد فنيا للفريق، وليس من اجل اتمام التعاقد بسرعة، هي الطريقة الافضل، فنحن امام اختيار يشمل 6 لاعبين وهذا يشكل مايزيد عن نصف الفريق، وبالتالي فان الاختيار الصحيح وفق حاجة الفريق أمر مهم، لأن الاعتماد سيكون على اللاعب الاجنبي بشكل كبير ومن غير المقبول ان يكون أقل فنيا من اللاعب المحلي.

وقلل الفهد من تأثير عدم مشاركة اللاعب الاجنبي في المعسكر الاعدادي، مبينا: المعسكرات قبل بداية الموسم هي للاعداد البدني، وكما نعلم ان اللاعب الاجنبي بدنيا افضل من اللاعب المحلي، هذا اذا كان الاختيار متوافق مع المتطلبات، وبالتالي فإن مشاركة المحترفين في البطولات الودية الاعدادية التي تسبق الدوري الهدف منها الانسجام فقط مع المجموعة، أما الجانب البدني فاللاعبون الاجانب يطبقون الاحتراف بمعناه الحقيقي وحتى لو كان في إجازة فانه لايترك الاعداد البدني.

وطالب الفهد جماهير النصر بعدم تقديم رسائل سلبية لاادارة وأن تكون خلف قرارات ادارتها، موضحا: لا اعلم لماذا بعض جماهير النصر يثيرون المشاكل في ناديهم، هل يعلمون بان إثارة المشاكل يهز نفسية اللاعب، وايضا يؤثر على اي عمل فني، وانا هنا اتمنى من الجماهير العاشقة أن تكون خلف ناديها وان نبحث عن الامور الايجابيه وتعزيزها .

قال المدرب الوطني علي كميخ:” إن التاخير في الإعلان عن اجانب النصر له مايبرره، خصوصا مع السماح بالتعاقد مع 6 لاعبين أجانب، وهذا الأمر يحتاج لعمل فني ورؤية جيدة من الجهاز الفني للنصر من اجل معرفة الاحتياجات، فالنصر لديه 3 لاعبين من السابق وقد يضيف ثلاثة اخرين وقد يستبدل السابقون، وبالتالي فان الأمر يحتاج لدراسة تامة كما ان مدرب الفريق كان قد صرح قبل أيام بأنه يحتاج مزيدا من الوقت لمعرفة احتياجات فريقه، وهذا جانب ايضا مبرر للتأخير، لكن في كل الاحوال لايزال في الوقت متسع، هناك معسكر خارجي وايضا البطولة العربية، وكان من المفترض ان يكون المعسكر يشمل كافة اللاعبين سواء الاجانب او المحليين حتى يستطيع المدرب وضع تصورات كاملة، حول جاهزية اللاعبين او من يفيد الفريق فنيا والكشف عن القائمة التي من الممكن ان يعتمد عليها طوال الموسم.

ونوه كميخ بالعمل الجيد لإدارة النصر وأعضاء الشرف للتغلب على المصاعب، مشيرا لذلك بقوله: هناك تحركات إيجابية من الادارة او اللجنة الفنية او من اعضاء الشرف، وانا اعتقد ان صرف رواتب اللاعبين والدخول للموسم الجديد بدون متطلبات مالية سيكون عامل نجاح للموسم القادم.

وعن تواجد العناصر الاساسية من اللاعبين في المعسكر الخارجي، اوضح: أن من المؤيدين جدا لتواجدهم، فهؤلاء اللاعبون عناصر اساسية لها تأثيرها النفسي والفني، فنجوم الفريدي وهوساوي والسهلاوي ويحيى وغالب، اعتقد عليهم مسؤولية كبيرة من اجل بث روح النصر بين المجموعة، إضافة الى التعاون مع اللاعبين الاجانب الذين بالتأكيد سينضمون للفريق بمنحهم صورة كاملة عن طبيعة أداء الفريق باعتبارهم عناصر الخبرة في العالمي.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
الرياضة العربية