الرئيسية / بِسْم الله.. نبدأ الاختبار

بِسْم الله.. نبدأ الاختبار

بِسْم الله.. نبدأ الاختبار

بقلم : وليد الفراج

اليوم الخميس سنرى ملامح اثار قرار مشاركة ستة لاعبين غير سعوديين في الدوري السعودي، وكنت الى وقت قريب ضد زيادة اللاعبين الاجانب بل كنت أطالب بتخفيض العدد الى لاعبين فقط، وكانت وجهه نظري مبنية على توسيع قاعدة مشاركة اللاعبين السعوديين من اجل منح مدربي المنتخبات خيارات محلية اكثر.
لكن على الرغم من وجود أربعة لاعبين اجانب سابقا فقد كان لدينا سبعة مراكز في كل فريق من فرق «دوري جميل» وهو عدد كاف جدا لبروز مواهب سعودية متميزة لكن مع الأسف لم ينتج عن هذا الا ارتفاع قيمه اللاعب المحلي بشكل مبالغ فيه، ونجد لاعبا مثل نايف هزازي الذي انتقل قبل عامين فقط من الشباب الى النصر بأكثر من 25 مليون ريال خمسة ملايين يورو لا يجد ناديا يمنحه عرضا مناسبا بعد انتهاء علاقته مع النصر.
انظر ايضا الى حسين عبدالغني وناصر الشمراني ومحمد السهلاوي، لاعبون استطاعوا الحصول على عروض مالية كبيرة نتيجة ندرة المواهب في ملاعبنا وهذة حقيقة مرة يجب تأكيدها مرة اخرى حتى لا يأتي احدهم ويكرر ما كنت أقوله سابقا بأن اللاعب المواطن يحتاج فرصة لكن مع الأسف تبين ان الفرصة تمنح في بعض الدوريات للمتوفر.
سنراقب مشاركة اللاعبين الستة ولعلنا نستطيع اعادة قوة مباريات الدوري بشكل اكبر وان تظهر نتائج غير متوقعة لاندية الوسط، والا تكون هناك أية مباراة مضمونة في دورينا، وهذا هو المتوقع مع تغير خارطة الفرق عناصريا هذا الموسم وبعد نهاية الموسم سيكون لنا تقييم موضوعي للتجربة.
اليوم مباراة الهلال مع الفيحاء تجربة مهمة، ولنرى كيف ستنتهي الأمور.

نقلًا عن الرياض

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
الرياضة العربية