الرئيسية / الله يستر

الله يستر

الله يستر

بقلم : صالح الهويريني

كادت الأخطاء الدفاعية أن تعصف بآمال الهلال أمام التعاون.. الجميل أن الهلال رغم تلك الأخطاء هو الذي فاز يومها بالنتيجة لأن هذا الفوز سيكون له جوانب إيجابية (نفسياً) على البيت الهلالي وسيسهل من مهمة علاجها بعيداً عن المزيد من الضغوطات النفسية على عكس فيما لو كان الهلال هو الذي خسر أو حتى تعادل.. وإذا وضعنا بعين الاعتبار أيضاً أن الوقت الذي يفصل بين موعد مباراة الهلال والتعاون وموعد مباراته أمام العين الإماراتي هو وقت قصير وضيق، كل التوفيق للهلال والأهلي في مشوارهما الآسيوي.
– عندما بلغني (عدم معاقبة) لاعبي النصر وليد عبدالله وشراحيلي من لدى لجنة الانضباط على خلفية (فزعتهما) مع السهلاوي ضد لاعب الفيصلي قلت: (الله يستر) أخشى أن يكون ذلك هو بداية لفصل جديد من مسلسل (الدفع الرباعي) الذي (نحر) المنافسة الشريفة من الوريد للوريد قبل أربعة مواسم في ملاعبنا واستمر عرضه لمدة موسمين.
– بالمناسبة (أطرف خطاب) هو الخطاب الذي بعثته لجنة الانضباط إلى إدارة النصر وطلبت من خلاله (الإفادة) بشأن ما ذكره وليد عبدالله من خلال (الفيديو) عن (فزعته) مع السهلاوي أطرف خطاب) لأن ما ذكره وليد للسهلاوي (طقيناه على شانك) لا يحتاج إلى أي إفادة فكلامه كان واضحاً ويستحق عليه العقوبة.
– بعض حكامنا تحولوا إلى (فاعلي خير) خلال بعض المباريات لأن دورهم صار يقتصر في الكثير من الأحيان على (فض) أي اشتباك يحدث بين لاعبين وليس (معاقبتهما) وعلى غرار ما حدث من حكم مباراة الفيصلي والنصر تجاه الاشتباك الذي حدث في هذه المباراة بين أكثر من لاعب في الفريقين.
غرائب في الهلال
– من الغرائب في الهلال أنه حتى وهو متقدِّم بالنتيجة (2- صفر) على التعاون كان (فاتح ملعبه) وكأنه لا بد من أن يهاجم ويضيف المزيد من الأهداف لكي يكسب النقاط الثلاث وهذا ما أتاح للتعاون فرصة التسجيل وتقليص الفارق إثر هجمة مرتدة.
– هناك من يسأل من الذي أوصى بالتعاقد مع (علي الحبسي) هل هي إدارة الهلال أم دياز؟ الذي أعرفه ومتأكد منه هو أن دياز قال: (أبغى حارس أجنبي دون أن يحدد هويته أو اسمه). إدارة الهلال من جهتها قامت بعرض اسم (الحبسي) على دياز فوافق فتم التعاقد معه.
– بحكم متابعتي الطويلة للمنافسات الكروية المصرية.. في الأهلي والزمالك لا يمكن أن يسمحا لأي لاعب في صفوفها بالاحتراف في دولة عربية إلا إذا أيقنوا أن استمراره لا يخدم حاجة فريقيهما وكان لاعباً احتياطياً.. وآخرهم حسام غالي.
– النصر على مر تاريخه خسر أكثر من (15) مرة بالخمسة والستة ومن أمام فرق متفاوتة المستوى وبعضها يقبع الآن في دوري الدرجة الأولى.. لكن لا يوجد خسارة كبيرة (هزت) النصراويين وأوجعتهم مثل خسارة فريقهم (1- 5) من أمام الهلال.
– يبدو أن التعاون عاقد العزم في هذا الموسم على ملامسة الذهب وذلك من واقع ما قدّمه أمام الفتح وفوزه بنتيجة كبيرة ومن ثم في مباراته أمام الهلال التي خسرها بشرف.. تحية تقدير لهذا الفريق المتجدد وللقائمين عليه.
– النصر يسجّل (لاعبين أجانب) رغم الديون والشكاوي المتراكمة عليه وعوض خميس يتم رفع الإيقاف عنه.. ووليد عبدالله يتم تحذيره بدلاً من معاقبته.. (حتى الدلال فشل منكم)!!
– ناصر الشمراني حقق لقب هدف الدوري (5) مرات أربع منها مع الشباب ومرة واحدة مع الهلال.. فهل يحقق هذا اللقب للمرة الخامسة من خلال الشباب، وللمرة السادسة في تاريخه ويعادل رقم الهداف الكبير ماجد عبدالله؟ الله أعلم.
– إذا لم يحقق الفريق المدلّل في هذا الموسم أي بطولة فإن كل نجاحات إدارته الحالية سيطويها النسيان وستصبح إدارة فاشلة حتى في نظر مؤيّديها أو ممن يدافعون عنها.. لهذا السبب (الجماعة) شادين حيلهم بيعطونه بطولة على الأقل حتى لا يغادر الساحة وهو منكوس الرأس.
– هناك فرق ترفض استمرار أي نجم سيئ الأخلاق وبذيء وعجزت عن تقويمه وذلك احتراماً لقيمها ومبادئها.. لكن في المقابل هناك أندية أخرى تقبل (بكل من هب ودب) لأنها بلا مبادئ أو قيم.
– تعلّمنا أن انتقاد أي قرار يكون قبل صدوره رسمياً (وهذا طبيعي ولا اعتراض على ذلك).. أما إذا اصدر القرار فإن انتقاده لا يخدم المصلحة العامة إلا في حالة كانت مصلحة الناقد من وراء انتقاده هي الانتصار لنفسه وعلى طريقة (أنا قايل لكم) وذلك في حالة فشل القرار.
الدوري رقم (41)
– يحمل الدوري الممتاز الحالي (دوري جميل) الرقم (41) في تاريخه ومنذ انطلاقته في موسم 1397هـ.. في (27) نسخة من هذا الدوري كان الهلال ما بين (بطل.. ووصيف).. من خلال (14) مرة كان فيها هو البطل.
– ومن هنا يتضح أن الهلال ظل حاضراً بقوة في (بطولة الدوري الممتاز) من خلال أكثر من نصف عدد مرات إقامته، لا سيما أنه في (6) نسخ من الدوري حصل أيضاً على المركز الثالث وهذا هو الفارق بينه وبين من يزعموم أنهم ينافسونه رغم أنهم لم يحققوا حتى نصف عدد بطولات الدوري التي حققها.
– للعلم أسوأ مركز حصل عليه الهلال في الدوري كان المركز السابع من خلال دوري موسم 1412هـ يعني (ما عمره حصل على الثامن).
نقلا عن الجزيرة

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب
الرياضة العربية