الرئيسية / هل يكشف شكري الحقيقة ؟

هل يكشف شكري الحقيقة ؟

هل يكشف شكري الحقيقة ؟

بقلم : أحمد الشمراني

• لا أحب أبداً استغلال نقاط الضعف لأي شخص، ومن ثم الانطلاق عبرها بحثاً عن دور بطولة من خلال أي إنسان، يعيش لحظة ضعف.

• لكن أحيانا تأتي بعض المراحل لكي تنصفك من مرحلة ظللت وحيداً أقارع حالة الغش التي كانت تصدره لنا على أنها لوائح.

• تذكرون خالد شكري وما فعل من هوائل في قضية سعيد المولد، بدعم لوجستي من نمبر ون ومدير مكتبه.

• تذكرون القرار الذي صدر بحقه من اتحاد الكرة، على خلفية الخطاب المسيء للأهلي، وتذكرون أن القرار تم نقضه بقرار التعيين في غرفة فض المنازعات، وحينما تساءلنا عن السبب علقت الإجابة على حبال الوهم، في وقت نعرف أن شكري بعد الإعفاء أو إلغاء التعاقد معه هدد شركاءه في الجرم بكشف الحقيقة، وتم التعاقد معه في غرفة فض المنازعات اتقاء لشره، كونه الصندوق الأسود للجنة الاحتراف وما حولها.

• اليوم أعاد الاتحاد السعودي لكرة القدم فتح الملف على نطاق أوسع الإعفاء من غرفة فض المنازعات خطوة ليس إلا.

• شكري من خلال اللجنة التي كونت للتحقيق معه أتمنى أن يوضح الحقيقة، حقيقة عبث كان يحدث في لجنة الاحتراف، فهذه المرة لا خيار أمامه إلا قول الحقيقة، لاسيما وأن ملف الإدانة دسم.

• وفي سياق البحث عن حقيقة ذاك العبث، يجب أن يتم استدعاء كل أدوات اللعبة التي يمثل شكري صندوقها الأسود.

• أتمنى أن يقتح ملف الأندية التي كانت تسجل لاعبيها دون المرور على قائمة الديون والمستحقات، التي يفترض أن تدفع قبل التسجيل، وفي طريق البحث عن إحقاق الحق لا بأس أن تسألوا من أسقط تفويض مسؤول الاحتراف بنادي الشباب من أجل إبطال اتفاقية انتقال محمد العويس للأهلي.

• أدرك أن الاتحاد السعودي وضع يده على «بلاوي» في ملف شكري، وأدرك أكثر أن شكري كان أحد الأدوات فقط.

• افتحوا الملفات والأدراج وحكاية تسهيلات لهذا النادي وذاك الرئيس، وبعدها مطالبون أن تكشفوا الحقيقة للرأي العام ليعرف الكل أن أمس ليس مثل اليوم، والمتجاوز يعاقب ولو بالتشهير.

• لا تصدقوا من يقول إن شكري الموظف المتعاقد قادر على فعل ما فعله، ما لم يكن لديه ضوء أخضر من الرئيس أو من حوله.

• مستحيل أن يفصل شكري بقرار من الاتحاد، ويعين في إدارة تابعة للاتحاد ما لم يكن هناك سر خطير هدد به من فصله.

• اسألوا اللاعبين أصحاب المستحقات كيف تسجل أنديتهم دون أن تدقع لهم ريالا.

• تذكرون الإحصائية التي قدمت بعدد المقالات التي كتبتها عن شكري والبرقان ولجنة الاحتراف، عودوا لبعضها ففيها ما تبحثون عنه.

نقلا عن “عكاظ”

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب
الرياضة العالمية