الرئيسية / الشرطة الايطالية تكشف عن فضيحة فساد جديدة لـ«بي إن سبورت»

الشرطة الايطالية تكشف عن فضيحة فساد جديدة لـ«بي إن سبورت»

الشرطة الايطالية تكشف عن فضيحة فساد جديدة لـ«بي إن سبورت»

المرصدسبورت-وكالات: كشفت الشرطة الايطالية أن القطري ناصر الخليفي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «بي إن سبورت» ورئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي، وضع فيلا في سردينيا بتصرف الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» جيروم فالك.

وأوضحت الشرطة الإيطالية أن الفيلا الواقعة في منطقة بورتو تشيرفو والتي تقدر قيمتها بنحو سبعة ملايين يورو شكلت وسيلة فساد استخدمها ناصر الخليفي لصالح فالك من أجل الحصول على حقوق النقل التلفزيوني العائد إلى كأس العالم لكرة القدم بين 2018 و2030.

وبدوره أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» فتح تحقيق رسمي حول اتهام مجموعة «بي إن سبورت» القطرية بالفساد فيما يخص حصولها على حقوق بث كأس العالم.

وكان الإدعاء السويسري قد أعلن أمس الخميس فتح تحقيقا جنائيا مع جيروم فالكه، الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» والقطري ناصر الخليفي الرئيس التنفيذي لمجموعة “بي إن سبورتس” القطرية، حول قضايا فساد بكرة القدم.

وأوضح مكتب المدعي العام السويسري أنه يشتبه في أن جيروم فالكه قبل امتيازات لم يكن يستحقها من رجل أعمال في قطاع حقوق البث الرياضي فيما له صلة بمنح الحقوق الإعلامية لبطولة كأس العالم أعوام 2018 و2022 و2026 و2030 لدول بعينها، ومن ناصر الخليفي فيما يتصل بمنح الحقوق الإعلامية لدول بعينها فيما يخص كأس العالم عامي 2026 و2030.

كما تم تفتيش مكاتب شبكة “بي إن سبورتس” في باريس كجزء من تحقيق جنائي مع جيروم فالكه والقطري ناصر الخليفي، وذلك بالمشاركة مع السلطات السويسرية ومسؤولين قضائيين أوروبيين.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب