الرئيسية / القرار الجدلي يثير “عواصف الجحيم” على حكم نهائي المونديال

القرار الجدلي يثير “عواصف الجحيم” على حكم نهائي المونديال

القرار الجدلي يثير “عواصف الجحيم” على حكم نهائي المونديال

سبورت المرصد_هند:واجه حكم المباراة النهائية لمونديال روسيا، الأرجنتيني نيستور بيتانيا، انتقادات كبيرة، لقراره “الجدلي” باحتساب ركلة جزاء لفرنسا في الشوط الأول من المباراة الأحد.
واستعان الحكم الأرجنتيني بتقنية إعادة الفيديو لمشاهدة لقطة لمس الكرواتي إيفان بيريسيتش للكرة بيده في منطقة الجزاء، قبل أن يقرر احتساب ركلة جزاء لفرنسا.

ونجح الفرنسي أنطوان غريزمان في تسجيل ركلة الجزاء لتصبح النتيجة 2-1 لفرنسا قبل نهاية الشوط الأول، قبل أن تنتهي المباراة بنتيجة 4-2 للفرنسيين، ليتوجوا بلقبهم الثاني.

وقال الإيرلندي روي كين أثناء تحليله للمباراة مع قناة “آي تي في” الإنجليزية: “كرة القدم هي أعظم لعبة على هذا الكوكب لكن هذا القرار يثير اشمئزازي تماما”.

وأضاف قائد منتخب إيرلندا السابق: “هذا القرار مخجل، هذا الحكم لم يلعب كرة القدم في حياته، أستطيع أن أضمن لكم ذلك”.

وأكد المهاجم الإنجليزي السابق آلان شيرر أن الحكم الأرجنتيني ارتكب خطأ فادحا في نهائي كأس العالم، لأن الكرواتي بيريسيتش لم يتعمد لمس الكرة.

ووافق النجم الإنجليزي ريو فيرديناند والألماني يورغن كلينسمان زميلهم في التحليل شيرر، بل وأكدا أن الركلة الحرة التي أسفرت عن هدف فرنسا الأول كانت نتيجة “تمثيل” الفرنسي غريزمان في الوقوع، ولم تكن صحيحة.

التعليقات


* ملاحظة : علق بـ (200) حرف


أضف تعليق
يوتيوب
الرياضة العربية