burger menu
رئيس التحرير : مشعل العريفي
 إبراهيم بكري
إبراهيم بكري

حل المشكلة بالإبداع

الرياضة بوصفها علمًا لا تختلف عن العلوم الإنسانية الأخرى من ناحية ارتباطها بالنظريات العلمية، التي تسهم في تطورها وتجويد عملها.

ومن أجل ضمان مواكبة الرياضة السعودية، من الناحية الإدارية، المجالات الأخرى، التي تميَّزت بنجاحاتها، يجب أن نؤمن بأهمية القيادة الرياضية في المنظمات على مختلف الأصعدة، من وزارة الرياضة إلى الأندية الرياضية.

سأخصِّص هذه الزاوية كل يوم جمعة لتسليط الضوء على علم الإدارة الرياضية وقيادة المنظمات الرياضية.

واليوم سأتحدث عن ملخص كتاب "حل المشكلات: استراتيجيات وأدوات للتفكير الإبداعي" للمؤلف جون ديوي.

يقدم المؤلف استراتيجيات عملية للتفكير الإبداعي وحل المشكلات، ويركز الكتاب على تعزيز القدرات الذهنية التي تساعد في تحليل المشكلات، وابتكار حلول جديدة.

واحدةٌ من الأدوات المهمة التي يتحدث عنها ديوي، هي "تقسيم المشكلة إلى أجزاء"، إذ يقول: "عندما تواجه مشكلة معقدة، حاول تقسيمها إلى أجزاء صغيرة ومتناهية الصغر. قد تجد أنه من خلال التركيز على كل جزء بشكل منفصل، يمكنك التعامل مع المشكلة بشكل أسهل، وتحديد الخطوات اللازمة للوصول إلى الحل".

وأيضًا، يعرض ديوي في الكتاب أسلوبًا آخر، يسمَّى "التفكير العكسي". يقول: "تحدَّ الافتراضات التقليدية، وحاول التفكير بشكل معاكس. ابحث عن طرق مختلفة للنظر إلى المشكلة، وتخيَّل حلولًا غير تقليدية. قد تكتشف فرصًا جديدة ومبتكرة تمامًا".

ويعدُّ كتاب "حل المشكلات: استراتيجيات وأدوات للتفكير الإبداعي" مرجعًا قيِّمًا لكل مَن يسعى إلى تعلُّم كيفية التفكير الإبداعي والتعامل مع التحديات، ويقدم الكتاب نصائح وأدوات فاعلة، يمكن تطبيقها في الحياة الشخصية والمهنية، وهو ملهمٌ، ويساعد في تطوير مهارات حل المشكلات بطرق جديدة ومبتكرة.

لا يبقى إلا أن أقول:

المشكلات ليست عقبات غير قابلة للتجاوز، بل هي فرص للنمو والتعلم. انظر إلى المشكلات بوصفها فرصةً لاكتشاف أفكار جديدة، وتحقيق إبداعك.

عند عجزك عن حل أي مشكلة، لا تتردَّد في طلب المساعدة، والاستفادة من آراء الآخرين، فقد يحملون وجهات نظر مختلفة، وأفكارًا جديدة، تسهم في حل المشكلة بطرق غير متوقعة.

نقلا عن الرياضية

arrow up